مرضى السكر يعانون نقص "الأنسولين" في إيران ومسؤول: استوردناه لكنه يهرّب

مرضى السكر يعانون نقص

تفاعل مغردون إيرانيون مع هاشتاغ "الأنسولين غير موجود"، معربين عن قلقهم إزاء مستقبل مرضى السكر في إيران، في ظل صعوبات تعانيها وزارة الصحة حيال تأمين مادة "الأنسولين" لمرضى السكر.  

وقال محمد رضا شانة ساز، رئيس مؤسسة الأدوية والأغذية الإيرانية، إنه "سيتم تأمين حاجات مرضى السكري من الأنسولين خلال الأسبوع المقبل"، مشيراً إلى وجود عقبات في تأمينه بسبب العقوبات الأمريكية على طهران.

وبيّن نائب وزير الصحة الإيراني، إيرج حريرجي إنه سيتم قريباً، توزيع الأنسولين على المرضى، حسب الرقم الوطني.

وفي ظل نقص المادة، وعدم توفرها في الصيدليات باتت تباع بثمانية أضعاف سعرها في السوق السوداء.

وقال رئيس لجنة اقتصاد الصحة في غرفة تجارة طهران، محمود نجفي عرب، إنه تم استيراد الأنسولين بمقدار ضعف ونصف حاجة البلاد، لكنه غير متوفر في الأسواق بسبب تهريبه للخارج بأسعار مخفضة، في ظل تدني قيمة العملة الإيرانية.

وكان 120 طبيباً كتبوا رسالة إلى الرئيس الإيراني، حسن روحاني، الشهر الماضي، حثوه فيها على العمل لتأمين الأنسولين، وتشير تقارير رسمية إلى أن إيران تضم خمسة ملايين مصاب بالسكري، 600 ألف منهم بحاجة يومية إلى الأنسولين.

وضبطت منذ يومين 19 شاحنة محملة بأدوية  مهربة من إيران إلى العراق، وعلق مسؤول في الصحة الإيرانية على الحادثة، بالقول إن "تهريب المخدرات من إيران إلى الدول المجاورة، له تاريخ طويل، وأن الأدوية المهربة تم شراؤها من الصيدليات".

إيران إنسايدر

مقالات متعلقة

ايرانطهرانوزارة الصحة الايرانيةمرض السكريمعابر التهريبتهريب المخدراتحسن روحاني