قتلى وجرحى في اشتباكات بين الجيش اليمني وانفصاليي الجنوب

قتلى وجرحى في اشتباكات بين الجيش اليمني وانفصاليي الجنوب

شهد، اليوم الجمعة، اشتباكات بين الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، في محافظة أبين جنوبي اليمن، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى. 

وذكرت مصادر محلية، أن الاشتباكات جرت في منطقة الطَرية في مديرية خَنفر شرقي مدينة زُنجبار مركز محافظة أبين، إثر هجومين متبادلين على مواقع الآخر.

واستخدمت الدبابات والمدفعية والقذائف الصاروخية، في الاشتباكات، ما أدى إلى مقتل وجرح مقاتلين من الطرفين، كما أعطبت عشر آليات.

وشهد يوم الجمعة الفائت اشتباكات بين الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي، في محافظة أبين، ما أسفر عن مقتل أكثر من 10 أشخاص من الجانبين، بينهم شقيق قائد اللواء الثالث حماية رئاسية هيثم الزامكي، وقائد سرية في قوات المجلس الانتقالي يدعى سالم الشبحي، في حين أُصيب نحو 20 من الطرفين.

وتعد المواجهات المتجددة بين الطرفين هي الأعنف منذ إعلان السعودية في 29 تموز/ يوليو الماضي، آلية لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي في 5 تشرين الثاني/ نوفمبر العام الماضي، والمتضمنة "استمرار وقف إطلاق النار والتصعيد بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي"، و"فصل قوات الطرفين في أبين وإعادتها إلى مواقعها السابقة".

إيران إنسايدر

مقالات متعلقة

اليمنالجيش اليمنيالمجلس الانتقاليابين