واشنطن تعفي العراق مجددا من العقوبات جراء التعاون مع إيران

واشنطن تعفي العراق مجددا من العقوبات جراء التعاون مع إيران

أكد مسؤول عراقي أن الولايات المتحدة الأمريكية، أعفت بغداد مجددا من العقوبات التي تستهدف دولا وكيانات تتعامل مع إيران، على خلفية استيرادها للكهرباء من الدولة المجاورة.  

وقال المسؤول العراقي لوكالة فرانس برس، إن "مدة الإعفاء الجديد 45 يوما فقط، أي أنه ينتهي قبل أيام من تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب في البيت الأبيض في 20 يناير/ كانون الثاني المقبل".

وتتعامل بغداد بشكل دائم مع إيران، حيث تشكل واردات الغاز والكهرباء الإيرانية نحو ثلث استهلاك العراق، الذي تراجعت بنيته التحتية منذ سنوات، ولم تعد تتمتع بالقدرة أو الصيانة اللازمتين لضمان الاستقلال في مجال الطاقة لسكان البلاد البالغ عددهم 40 مليون نسمة.

وشدد المسؤول العراقي على أن مدة التجديد هذه لم تتكرر، فقد كانت المهلة السابقة المحددة بستين يوما، وهذا التمديد جاء لـ45 يوما فقط لأن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "أرادت فرصة أخيرة لإبداء رأيها"، وفقاً لتعبيره.

وفرضت واشنطن عقوبات صارمة على قطاع الطاقة الإيراني في عام 2018، وهددت بمعاقبة الدول المتعاملة مع طهران في هذا المجال، لكنها منحت العراق سلسلة من الإعفاءات المؤقتة المتتالية، بدأت بـ45 يوما، ثم توسعت إلى تسعين و120 يوماً، ويعتمد العراق على جارته إيران لتأمين نحو ثلث حاجته من الكهرباء.

وغالبا ما تدعو الولايات المتحدة العراق إلى الابتعاد عن إيران، من خلال التعاون مع شركات أميركية لاستيراد الغاز اللازم لتشغيل محطات الكهرباء وتحسين القدرة على توصيل الطاقة للمنازل.

وبتولي حكومة مصطفى الكاظمي السلطة في مايو/ أيار الماضي، منحت الولايات المتحدة التي تتنافس مع إيران على النفوذ في العراق، إعفاء لمدة أربعة أشهر.

إيران إنسايدر

مقالات متعلقة

العراقايرانامريكاالعقوبات الامريكيةالطاقة الكهربائيةبغداددونالد ترامب