الجبير: إن حدث زلزال أو فيضان في إيران سيتهمون السعودية

الجبير: إن حدث زلزال أو فيضان في إيران سيتهمون السعودية

قال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، اليوم الثلاثاء، إن إيران تعمد إلى إلقاء اللوم على السعودية في أي شيء يحدث لها.  

وأضاف الجبير، في سلسلة تغريدات على تويتر، أن اليأس دفع وزير خارجية إيران جواد ظريف لإلقاء أي لوم على المملكة واتهامها بتسببها بما يحدث في إيران.

وأردف وزير الدولة السعودي "ربما عندما يحدث -لا قدر الله- زلزال أو فيضان في إيران سيتهم المملكة بالتسبب بها أيضا!".

وأوضح وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية أن "الاغتيالات لا نقرها بأي شكل من الأشكال وليست من سياسة المملكة، على عكس النظام الإيراني القائم على الاغتيالات حول العالم منذ الثورة التي اختطفها الخميني عام 1979".

وتابع "يمكنك أن تسألنا وتسأل دولا عديدة وستعرف.. بأننا فقدنا العديد من مواطنينا بسبب سلوك إيران الإجرامي وغير القانوني".

وفي السياق، قال السفير عبد الله المعلمي مندوب السعودية الدائم في الأمم المتحدة، إن الرياض "لا تؤيد سياسية الاغتيالات على الإطلاق"، تعليقا على اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زادة.

وقال المعلمي خلال استضافته في برنامج "قصارى القول" على قناة "روسيا اليوم"، إن "خسارة أي عالم مسلم هي خسارة للأمة الإسلامية بأكملها".

وفي الوقت ذاته، دعا المعلمي "إيران إلى عدم التصعيد"، كون "ردود الفعل العفوية والعاطفية لا تؤدي إلى نتائج إيجابية".

وطالب إيران أن تثبت للجمع الدولي حسن نواياها فيما يتعلق ببرنامجها النووي حتى لا يتعرض علماؤها وأبناؤها للخطر سواء عن طريق هذه الأحداث أو أحداث أخرى.

وقتل العالم النووي الإيراني، محسن فخري زادة، يوم الجمعة الفائت، في العاصمة طهران، وعلى الفور اتهمت بلاده اسرائيل بالوقوف وراء تلك الحادثة.

وكان زاده رئيسا لمركز الأبحاث والتكنولوجيا في وزارة الدفاع الإيرانية.

إيران إنسايدر

مقالات متعلقة

ايرانالسعوديةعادل الجبيرمحمد جواد ظريفاغتيالمحسن فخري زادةطهرانالنظام الايرانيعبدالله المعلمي