نائب لبناني يشن هجوما على "حـزب الله".. والسبب "الرسول الأعظم"

نائب لبناني يشن هجوما على

شنّ عضو "تكتل الجمهورية القوية" اللبناني النائب عماد واكيم، هجوما على حـزب الله، بسبب الميزانية الكبيرة التي خصصت لمشفى الرسول الأعظم، الواقعة في مناطق سيطرة الحزب.  

وقال واكيم، يوم أمس، في تغريدة عبر تويتر، إن وزارة الصحة ليست ملكاً لحزب الله، وإن كان الوزير "زلمتهم"، أي تابع لحزب الله.

وأضاف واكيم، متسائلا "بأي حق ترفع موازنة مستشفى الرسول الأعظم لتفوق موازنات مستشفيات بيروت الأولى مجتمعة، هي التي أسعفت نفسها بنفسها لتسعف أبناء منطقتنا، بعد انفجار المرفأ هذا يسمى فجوراً في ممارسة الزبائنية".

وعلق ساخراً "لهذا سقطت الدولة، دولة كل مين وزارته له".

وتداولت وسائل إعلام وثيقة، الشهر الجاري، تكشف أن ميزانية مستشفى الرسول الأعظم لدى وزارة الصحة، تساوي ميزانية الجامعة الأميركية وأوتيل ديو وسي أم سي مجتمعين.

وتقع تلك المشفى على طريق الإمام الخميني في الضاحية الجنوبية بيروت، في المناطق الخاضعة لسيطرة حزب الله.

إيران إنسايدر

مقالات متعلقة

لبنانحزب اللهمشفى الرسول الاعظمبيروتالحكومة اللبنانيةعماد واكيم